نساعدك الآن

إرشادات ومساعدات خلال أزمة فيروس كورونا

030-2367327

أطلقت مؤسسة العمل المشترك لمغاربة هولندا (SMN) هذه البوابة الإلكترونية وخط هاتف مفتوح لتقديم المساعدة تحت اسم “نساعدك الآن!”، لأن الهولنديين من أصل مغربي يعانون بدورهم من مضاعفات أزمة فيروس كورونا.

كورونا والصحة

قد يؤدي فيروس كورونا إلى الإصابة بمرض كوفيد 19 (19 covid). يتسبب هذا المرض أساسا في الإصابة بالحمى ويُحدث مشاكل في القصبة الهوائية، وهو مرض يشكل خطرا أكبر على الأشخاص الذين ينتمون لما يسمى بالفئة الحرجة؛ هذه الفئة تتكون بصفة خاصة من المُسنين والأشخاص الذين يعانون من أمراض أخرى. هل تود الحصول على معلومات إضافية وإيجاد أجوبة عن تساؤلاتك؟

كورونا والمغرب

أغلق المغرب أجواءه أمام الطيران منذ 15 مارس، وذلك بهدف منع انتقال فيروس كورونا. كما تم إغلاق الحدود البرية والبحرية، ولم يعد العبور إلى المغرب ممكنا حتى عبر بوابتي سبتة ومليلية. هذه الوضعية نتجت عنها تبعات سلبية كثيرة. وبهدف الاطلاع على أكثر الأسئلة المطروحة بهذا الخصوص، انقر هنا.

آثار الأزمة على أصحاب المقاولات والشركات الفردية

تسببت التدابير المتخذة لمكافحة انتشار فيروس كورونا، في عواقب وخيمة على الحياة الاقتصادية والمالية لم يسلم منها حتى أصحاب المقاولات الصغرى والشركات الفردية، والذين يواجهون مشاكل انخفاض الدخل. هؤلاء لديهم أيضا أسئلة حول كيفية الاستمرار في عملهم ولأية جهة يتوجهون من أجل الحصول على الدعم المالي. هنا سنعرض عليك أهم مبادرتين. لمزيد من المعلومات يرجى الاتصال بشباك Coronal التابع للغرفة التجارية. اقرأ المزي.

التضامن مع الآخر

أثرت التدابير المتخذة لمكافحة فيروس كورونا على العديد من المواطنين الهولنديين من أصل مغربي، وخاصة كبار السن منهم. لكن هنالك مجموعات أخرى تواجه هي أيضًا صعوبات إضافية، مثل الأشخاص الذين يعانون من الفقر ومن مشاكل الديون، والأشخاص الذين يعانون من مشاكل نفسية، والأسر التي أصبحت الآن في عزلة وتعيش حالات العنف المنزلي. لحسن الحظ، نرى أيضًا أمثلة على التضامن داخل مجتمعنا. هل تريد الحصول على مساعدة أو تريد أن تقدم أنت مساعدة لغيرك؟

كورونا والإسلام

يبحث الناس في أوقات الأزمات عن الخلاص في إيمانهم، كما يحدث الآن في ظل هذه الأزمة. ومع ذلك يبقى كثير من الأسئلة تحتاج إلى أجوبة. هنا ستجد أجوبة عن كثير من الأسئلة التي تخطر ببالك، كما أن عددا من الأئمة مستعدون لتلقي استفساراتك وتساؤلاتك مباشرة.

المصاعب المالية والمساعدة في حل مشكلة الديون

أثرت أزمة كورونا بشكل كبير على عمل المؤسسات العمل الاجتماعي التي تقدم الخدمات للمواطنين الذين يعانون من مشاكل مالية. فالطريقة المعتادة التي كانت تقدم بها هذه المؤسسات خدماتها، أصبحت شبه متوقفة بسبب العزل الاجتماعي. فبدون الزيارات المنزلية والاتصال المباشر، أصبح صعبا على المساعدين الاجتماعيين تقديم خدماتهم للمحتاجين. ستجد المزيد حول الإمكانيات المتاحة في هذا الجانب في هذا الموقع.

الخط المفتوح لمؤسسة

سببت أزمة كورونا في مشاكل عديدة للكثير من الناس، لفقدان الرعاية المألوفة قبل الأزمة على سبيل المثال، أو لأن الأطفال أو الأحفاد لم يعد بإمكانهم القيام بزيارتهم المعتادة. إذا كانت لديك أسئلة أو كنت بحاجة إلى من تتحدث معه، يمكنك الاتصال برقم خط المساعدة الذي تضعه مؤسسة رهن إشارتك. .رقم الخط المفتوح 

هل تريد معرفة المواضيع التي يمكنك الاستفسار بشأنها؟ هنا يمكنك قراءة المزيد

لتصلك المستجدات باستمرار

اشترك في نشرتنا لتكون على علم بكل المستجدات وتطلع على ما يقوم به فريق المتطوعين